fbpx

ماهو ضغط الدم اعراض اسباب وحلول

ضغط الدم هو قوة دفع الدم على جدران الأوعية الدموية التي ينتقل خلالها لإمداد كافة أنسجة الجسم وأعضائه بالغذاء والأكسجين والماء والإنزيمات فيما يعرف بالدورة الدموية.

تبدأ الدورة الدموية مع انقباض عضلة القلب ليدفع بقوة كل محتوياته من الدم، فتنتقل بدورها من القلب إلى الشريان الأبهر أضخم شرايين جسم الإنسان ومنه إلى بقية الشرايين، ثم ينبسط القلب ليسمح بامتلائه بكمية جديدة من الدم المعبأ بالأكسجين لينقبض من جديد دافعا بشحنة جديدة إلى الشريان الأبهر مرة أخرى، وهكذا دواليك.

تبين الإحصاءات الطبية الأهمية الكبرى للحفاظ على ضغط الدم بحيث يكون في المتوسط 115/75 مليمتر زئبق، وأن زيادته عن هذا الحد تؤدي إلى إجهاد القلب والكلى، وقد يؤدي ارتفاعه إلى سكتة دماغية أو العقم المبكر عند الرجال.

الشريان الأبهر

يتميز الشريان الأبهر بالمرونة فعندما يندفع الدم القادم من القلب فيه يحدث ضغطا قويا على جدران الشريان تتسبب في تمدده جانبيا، وأثناء الانبساط القلبي يستعيد الشريان وضعه الطبيعي فيضغط على الدم الذي يحتويه متسببا في اندفاعه في بقية الشرايين، وبذلك يستمر الدم في الجريان في الشرايين أثناء الانبساط إلى جميع الأعضاء.
يسمى ضغط الدم أثناء انقباض القلب بالضغط الانقباضي Systolic Pressure وفي حالة الانبساط يسمى الضغط الانبساطي Diastolic Pressure، ودائما يكون الضغط الانقباضي أعلى في قيمته من الضغط الانبساطي، وعند قياس ضغط الدم تكتب القراءة على هيئة كسر على سبيل المثال 120/80 حيث قيمة الضغط الانقباضي هي العليا وقيمة الانبساطي هي السفلى. كما تسجل معظم أجهزة قياس ضغط الدم أيضا معدل النبض، أي معدل ضربات القلب في الدقيقة.

يمكنكم التواصل معنا على الهاتف او وتساب ل اي استفسار

ماهي اعراض واسباب ارتفاع الضغط ؟

هنالك نوعان من ارتفاع ضغط الدم:

  1. ارتفاع ضغط الدم الرئيس

​في 90% – 95% من الحالات عند البالغين ليس بالإمكان تعريف مسبّبها، يميل هذا النوع إلى التطور تدريجيًا على مدى سنين عدة.

  1. ارتفاع ضغط الدم الثانوي

تبدأ الدورة الدموية مع انقباض عضلة القلب ليدفع بقوة كل محتوياته من الدم، فتنتقل بدورها من القلب إلى الشريان الأبهر أضخم شرايين جسم الإنسان ومنه إلى بقية الشرايين، ثم ينبسط القلب ليسمح بامتلائه بكمية جديدة من الدم المعبأ بالأكسجين لينقبض من جديد دافعا بشحنة جديدة إلى الشريان الأبهر مرة أخرى، وهكذا دواليك.

معلومة

​عند 5% – 10% المتبقين يتولد هذا النوع نتيجة لمرضٍ آخر، ويظهر عادةً بشكلٍ مفاجئ ويسبب ضغط دمٍ أعلى من ذلك الذي يسببه الأولي.

أعراض ارتفاع ضغط الدم

لا تظهر أعراض ارتفاع ضغط الدم لدى أغلب الناس الذين يعانون منه، كذلك الأمر في الحالات التي يسجل فيها ضغط الدم قيمًا مرتفعةً إلى درجة تشكيلها خطرًا.
عند قسم من المرضى تظهر في مراحل المرض الأولى الأعراض الآتية:

  • أوجاعٌ خفيفةٌ في الرأس.
  • دوخة.
  • نزيفٌ من الأنف بشكلٍ يفوق العادة.
  • لكن هذه الأعراض والعلامات تظهر عادةً عندما يصل المرض مرحلةً متقدمةً أكثر إلى حد تشكيله خطرًا على الحياة.

. أسباب ارتفاع ضغط الدم

أمراضٌ وأدوية عدة تُعد من أهم أسباب ارتفاع ضغط الدم الثانوي، من بينها:

أمراض الكلى.

أورام في الغدة الكُظـْريّة (Adrenal gland).

عيوب خلقية معينة في القلب.

أدوية معينة، مثل: حبوب منع الحمل، وأدوية مضادة للزكام، وأدوية لتخفيف الاحتقان.

مسكّنات أوجاع بدون حاجة إلى وصفة طبية وعدد من الأدوية التي بحاجة إلى وصفة طبية.

مخدرات كالكوك*ائين (cocaine) والأمفي*تامين (Amphetamine).

يمكنكم التواصل معنا على الهاتف او وتساب ل اي استفسار

حافظ على ضغط الدم

ضغط الدم

بعض الناس يُعانون من ارتفاع ضغط الدم لسنواتٍ دونَ أن يشعروا بأي عَرَض، وضغط الدم المرتفع وغير المُراقَب يزيد من احتمالات الإصابة بمشكلات صحية خطيرة، مثل: النوبة القلبية، والسكتة الدماغية.
يتطور ضغط الدم المرتفع في الغالب على مدى سنواتٍ طويلة وفي نهاية الأمر يظهر عند كل الناس تقريبًا، لحسن الحظ إن اكتشاف المرض سهلٌ جدًا، وبالتالي تكون السيطرة عليه ممكنةً بمساعدة الأطباء.
ارتفاع ضغط الدم منتشرٌ أساسًا بين البالغين، لكنّ الأطفال أيضًا قد يكونون عرضة للإصابة به في بعض الأحيان.
يتطور ارتفاع ضغط الدم لدى بعض الأطفال كنتيجة لمشكلات في الكلى أو في القلب، لكن عددًا كبيرًا ومتزايدًا من الأطفال يصبح معرّضًا للإصابة بارتفاع ضغط الدم نتيجة عادات حياتية سيئة، مثل: التغذية غير السليمة وغير الصحية، وانعدام النشاط الجسدي.

عوامل خطر لا يمكن السيطرة عليها 

ثمة عوامل عديدة تزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم، بعضها لا يمكن السيطرة عليه، والتي تشمل:

  1. السن

يزداد خطر الإصابة بالمرض مع التقدم بالسن، في بداية منتصف العمر يكون المرض أكثر شيوعًا بين الرجال أمّا النساء فيملن إلى الإصابة بالمرض في فترة ما بعد سن اليأس.

  1. التاريخ العائلي

يميل ارتفاع ضغط الدم إلى الانتقال وراثيًا.

  1. عوامل خطر لا يمكن السيطرة عليها 

يمكنكم التواصل معنا على الهاتف او وتساب ل اي استفسار

عوامل خطر أخرى يمكن السيطرة عليها وهي تتمثل في:

  1. زيادة الوزن أو السمنة

كلّما كان الإنسان أعلى وزنًا كان بحاجةٍ إلى المزيد من الدم كي يكون قادرًا على إيصال الأكسجين والمواد المغذية إلى أنسجة الجسم المختلفة، وكلّما كانت كمية الدم المتدفق في الأوعية الدموية أكبر كان الضغط على جدران الشرايين أكبر.

  1. انعدام النشاط البدني

وتيرة عمل القلب لدى الأشخاص الذين لا يمارسون نشاطًا بدنيًا هي أعلى منها لدى الذين يمارسونه، وكلّما زادت سرعة عمل القلب كان القلب بحاجة إلى بذل جهد أكبر عند كل انقباض، ممّا يزيد الضغط على الشرايين، بالإضافة إلى ذلك فإن انعدام النشاط البدني يزيد خطر السمنة.

  1. التدخين

تدخين التبغ يؤدي إلى رفع ضغط الدم بشكلٍ فوري ومؤقت، بالإضافة إلى ذلك فإن المواد الكيميائية الموجودة في التبغ قد تضر بجدران الشرايين، ونتيجة لذلك قد تصبح الشرايين أضيَق ممّا يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.

  1. تغذية كثيرة الملح

إن وجود كمية كبيرة جدًا من ملح الطعام في النظام الغذائي قد يؤدي إلى احتباس السوائل في الجسم، الأمر الذي يسبّب ارتفاع ضغط الدم.

  1. تغذية قليلة البوتاسيوم

يساعد البوتاسيوم على موازنة مستوى الصوديوم في الخلايا عندما لا يتم استهلاك أو تخزين كمية كافية من البوتاسيوم، فقد يُؤدي ذلك إلى تراكم كمية كبيرة جدًا من الصوديوم في الدم.

  1. تغذية قليلة الفيتامين د

من غير الواضح إذا كانت التغذية التي تفتقر إلى فيتامين د يمكن أن تسبب ارتفاع ضغط الدمٍ أم لا، يعتقد الباحثون بأن فيتامين د يستطيع أن يؤثر على إنزيم تنتجه الكليتان ويؤثر على ضغط الدم.

  1. تناول الكحول

تناول الكحول قد يسبب إفراز هرمونات تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وازدياد سرعة القلب.

  1. التوتر

المستويات العاليةٌ من التوتر تؤدي إلى ارتفاعٍ مؤقتٍ في ضغط الدم، لكن محاولات الاسترخاء من خلال الأكل الكثير، أو تدخين التبغ أو شرب الكحول قد تؤدي إلى تعقيد مشكلات ضغط الدم.

  1. الأمراض المزمنة

بعض الأمراض المزمنة بما فيها الكولسترول المرتفع، والسكري، والأرق، وأمراض الكلى قد تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

  1. الحمل

في بعض الأحيان يكون الحمل عاملًا مؤثرًا في ارتفاع ضغط الدم.

يمكنكم التواصل معنا على الهاتف او وتساب ل اي استفسار

مضاعفات ارتفاع الضغط

ضغط الدم الزائد على جدران الشرايين قد يُسبب ضررًا للأوعية الدموية ولأعضاءٍ أخرى في الجسم، كلّما كان ضغط الدم مرتفعًا أكثر كلّما يكون الضرر أكبر.

عدم علاج ضغط الدم المرتفع قد يؤدي إلى الآتي:

الإضرار بالأوعية الدموية.

تمدّد موضعي لجدران الأوعية الدموية.

توقّف القلب.

انسداد أو تمزّق أوعية دموية في الدماغ.

ضعف وتضيّق الأوعية الدموية في الكليتين.

تكثـُّف، أو تضيـُّق، أو انهتاك الأوعية الدموية في العينين.

مشكلات في الذاكرة أو في الفهم

اعراض انخفاض ضغط الدم

ضعف وتعب
قد يجعلك انخفاض ضغط الدم تشعر بالضعف والتعب قد لا تتمتع بالقوة حتى للمشي بخطوتين أو ثلاث خطوات بشكل صحيح دون دعم في حالة حدوث انخفاض مفاجئ في مستوى ضغط الدم.

دوار وإغماء
الدوخة هي عرض لانخفاض ضغط الدم إذا كان الضغط منخفضًا جدًا، فقد يتعرض الشخص للإغماء.

الجفاف
هناك علاقة وثيقة بين انخفاض ضغط الدم والجفاف عندما ينخفض ​​مستوى ضغط الدم، قد تشعر بمزيد من

العطش.
أعراض أخرى لانخفاض ضغط الدم
صعوبة في التركيز وعدم وضوح الرؤية
كما يمكن أن يؤدي عدم كفاية تدفق ضغط الدم إلى أعضاء الجسم إلى صعوبة التركيز قد لا تتمكن من رؤية الأشياء الموضوعة بالقرب منك بوضوح أو التركيز على العمل الذي تقوم به.

برودة الجلد وسرعة التنفس
يمكن أن يؤدي انخفاض ضغط الدم إلى صدمة قد تؤدي إلى برودة الجسم وتعرق الجلد حتى معدل تنفسك سيزداد ويصبح نبضك ضعيفًا إذا لاحظت هذه الأعراض ، فأنت بحاجة إلى طلب مساعدة طبية فورية

علاج ضغط الدم المنخفض

علاج ضغط الدّم المنخفض لعلاج مشكلة نخفاض ضغط الدّم، هنالك عدّة خطوات يجب على المريض اتباعها، وهذه الطرق هي: أكل سناك مالح مثل رقائق البطاطا أو المخللات أو الشنينة.

شرب السوائل والماء بشكل خاص. النهوض ببطء من النوم أو المجلس وليس بشكل مفاجئ.

يفضّل استخدام الجوارب المضغوطة كونها تعمل على تخفيف كميّة الدّم الذي تمّ احتباسه في الأطراف السفليّة ورفعه إلى الأعلى

. ممارسة الرياضة وخاصّةً رياضة المشي، لدورها المهم في تعديل الضغط.

على المريض أن يتّبع نظام غذائي صحي، غني بالفيتامينات والمعادن المهمة.

الابتعاد عن المأكولات غير الصحيّة مثل الوجبات السريعة والأغذيّة المحتويّة على نسبة كبيرة جداً من الكربوهيدرات.

تناول الطعام بشكل متدرّج وتقسيم الوجبات اليوميّة إلى حصص صغيرة على مدار اليوم

علاج ضغط الدم المرتفع

يمكن علاج ارتفاع ضغط الدم المفاجئ في المنزل باتباع الخطوات التالية:

1-شرب الكركديه: يمكن أن يساعد شرب الكركديه خاصة البارد، على خفض ضغط الدم بشكل سريع، ولكن يحتاج الأمر إلى شرب كميات كبيرة لخفض الضغط.

2-شرب الماء: حيث يساعد الماء على خفض ضغط الدم وعلاج ارتفاعه المفاجئ.

3-الابتعاد عن تناول الملح تماماً لحين عودة الضغط لمعدله الطبيعي.

4- تناول الشوكولاتة الداكنة: تساعد الشوكولاتة الغنية بالكاكاو على تقليل ضغط الدم لدى الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم، أو ما قبل ارتفاع ضغط الدم. يفضل اختيار الشوكولاتة عالية الجودة التي تحتوي على 70% من الكاكاو على الأقل، واستهلاك مربع واحد، أو قطعة بحجم أونصة واحدة تقريباً، كل يوم.

5- تناول حبة كيوي: يمكن أن يؤدي تناول الكيوي يومياً إلى تقليل ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع طفيف في المستويات، وفقاً لنتائج إحدى الدراسات.

أدوية ارتفاع ضغط الدم.

-حاصرات قنوات الكالسيوم: وهي أدوية تعمل عن طريق إبطاء حركة الكالسيوم إلى خلايا القلب وجدران الأوعية الدموية، مما يسهل على القلب ضخ الدم، ويوسع الأوعية الدموية.

-مدرات البول (حبوب الماء): التي تساعد جسمك على التخلص من الماء غير الضروري والملح عن طريق البول. ويساعد التخلص من الملح والسوائل الزائدة في خفض ضغط الدم، ويمكن أن يسهل على قلبك ضخ الدم.

-مكملات زيت السمك أوميغا 3: المكملات أوميغا 3 الغذائية لها فوائد للأشخاص الأصحاء والأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب على حد سواء.
-الإقلاع عن التدخين: الأشخاص الذين يدخنون هم أكثر عرضة للإصابة بمشاكل مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب.

يمكنكم التواصل معنا على الهاتف او وتساب ل اي استفسار

. مؤشر كتلة الجسم: لتمييز الوزن الزائد عن السمنة أو البدانة عن النحافة عن الوزن المثالي

التغذية
النيكوتين
الرياضة
ضغط الدم
الكوليسترول
سكر الدم

2 تعليقان

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.